سياسة مجتمع

العماري يدافع عن معطلي الريف.. أما معطلو الصحراء “فلا بواكي لهم”!

سيسنو بوست:

الصحراء عاجل : الادريسي محمد فال

يتناول العديد من النشطاء الصحراويين في مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات إلياس العماري رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة الاخيرة حول ضرورة معالجة المشاكل الاجتماعية التي تشهدها منطقة الريف وخاصة مدينة الحسيمة, والتي دعا من خلالها إلى تنظيم مباريات للتوظيف بالإقليم ذات طابع جهوي وإقليمي.

ويقارن النشطاء والمدونون بين الموقف المتضامن مع القضايا الاجتماعية لساكنة الريف والذي أبان عنه العماري بحضور وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت وبين المواقف الخجولة لرئيس جهة العيون – الساقية الحمراء إزاء الحراكات الاجتماعية المحلية.

وكان رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة قد أعلن في اللقاء الذي عقده وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، بداية الاسبوع الجاري، وحضره كل من نور الدين بوطيب الوزير المنتدب لدى الداخلية، والعديد من المسئولين، (أعلن) عن العديد من المشاريع التنموية التي تخص جهة طنجة –الحسيمة, مبرزا أن المجلس سيطلق خلال الآجال القريبة المقبلة دراسة تقنية تهم إنجاز مشروع الطريق المزدوج بين الحسيمة وتطوان. مؤكدا على ضرورة الإصغاء إلى مطالب المواطنين عبر آلية الحوار. وأكد زعيم حزب “البام” على التنفيذ السريع لبرنامج التنمية المجالية لإقليم الحسيمة “منارة المتوسط” (2015/2019)، مضيفا أن مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة أعلن عن مجموعة من المبادرات التي تندرج في إطار البرنامج الجهوي للتنمية الذي سيصادق عليه في الـ25 من الشهر الجاري، مشيرا إلى أن صندوق التنمية القروية خصص للإقليم حوالي 2 مليار درهم.

ويتساءل النشطاء الصحراويون عن مدى قدرة رؤساء الجهات الصحراوية الثلاث على اتخاذ مواقف مشابهة بخصوص ملفات المعطلين الذين يخوضون العديد من الأشكال النضالية في الآونة الأخيرة, دون أن يجدوا أي تفاعل من طرف من يمثلونهم على الجهوي والمحلي!

فريق العمل

طاقم عمل سيسنو بوست، هو طاقم من المحررين، الكتاب، المراسلين والصحفيين من مختلف المناطق الجغرافية، ليقدموا مزيجاً فريداً من التقارير والأخبار والمقالات ومنصة تدوينية للجمهور في المنطقة للتعبير عن أفكارهم وآرائهم.

أضف تعليق

أكتب تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *