سياسة

حزب “الأصالة والمعاصرة” يُقرر تبني مطالب الحركات الاحتجاجية بالمغرب

سيسنو بوست:

متابعة

أكد حزب “الأصالة والمعاصرة”، اليوم الأربعاء 12 أبريل 2017، استعداده للعمل كمعارضة قوية وفعالة من داخل المؤسسة البرلمانية ومن خارجها للدفاع عن قضايا المواطنات والمواطنين وترجمة البرنامج الانتخابي للحزب إلى خطة عمل برلمانية تضع نصب عينيها مصلحة الوطن والمواطن.

وشدد بلاغ للمكتب السياسي لحزب “الجرار”، عقب اجتماع له يوم أمس برئاسة إلياس العماري، على أهمية استثمار “القوة البرلمانية لحزب الأصالة والمعاصرة من خلال مبادرات جريئة ومبدعة، بعيدة عن الإملاءات من أي كان، يكون لها وقع لدى الرأي العام الوطني وتترجم شعار السياسة بشكل مختلف الذي رفعه الحزب منذ التأسيس”.

من جهة ثانية، قرر “البام” إيلاء أهمية خاصة لمطالب الحركات الاحتجاجية ومواكبتها ومرافقتها، مطالبا كل مكونات حزب الأصالة والمعاصرة بتعزيز حضورها الدائم السياسي والجسدي في جميع المحطات النضالية على مستوى الشارع العام في ظل احترام القوانين والإجراءات المعمول بها.

وعلاقة بالبرنامج الحكومي المرتقب عرضه أمام البرلمان المغربي، قرر “البام” تشكيل لجنة من مناضلات ومناضلي الحزب على مستوى المكتب السياسي والفريقين البرلمانيين، لدراسة وتحليل ومناقشة البرنامج الحكومي الذي سيعرض قريبا على البرلمان. والعمل على إعداد مرافعة قوية شكلا ومضمونًا وخطابة للدفاع عن القضايا الحيوية ذات  الأولوية للمواطنات و​للمواطنين.

 

فريق العمل

طاقم عمل سيسنو بوست، هو طاقم من المحررين، الكتاب، المراسلين والصحفيين من مختلف المناطق الجغرافية، ليقدموا مزيجاً فريداً من التقارير والأخبار والمقالات ومنصة تدوينية للجمهور في المنطقة للتعبير عن أفكارهم وآرائهم.

أضف تعليق

أكتب تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *