سياسة

روحاني يمد يد الوحدة لدول التعاون الخليجي

سيسنوبوست : متابعة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الجمهورية الإسلامية ودول مجلس التعاون الخليجي ينبغي أن تدافع عن ضرورة “الوحدة” وتجاوز الفجوة التي “صنعتها قوى خارجية” في المنطقة.

وأكد روحاني في بيان صدر عن الرئاسة أن “سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية تقوم على حسن الجوار وأمن منطقة الخليج”، مشددا على ضرورة التركيز حاليا على تحقيق مزيد من “الوحدة”، مشيرا إلى أهمية “تجاوز الفجوة التي اصطنعتها الدول الكبرى بين المسلمين الشيعة والسنة”.

وقال روحاني إن “كراهية إيران وكراهية الشيعة وكراهية الجيران مشكلات مصطنعة بواسطة الأجانب”، مشيرا إلى وجود “قاعدة جيدة” لتطوير التعاون مع مجلس التعاون الخليجي.

وكشف الرئيس الإيراني أن بلاده لم تحاول مطلقا “التدخل في الشؤون الداخلية لدول أخرى أو فرض أيديولوجيات دينية أو سياسية” عليها.

وتتهم السعودية والبحرين، التي قطعت علاقاتها مع إيران في يناير 2016 ، طهران بدعم الطوائف الشيعية، التي تعارض الممالك السنية التي تحكمها بالخليج.

واجتمع روحاني اليوم مع سلطان عمان قابوس بن سعيد وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إذ بحث معهما بعض النزاعات الإقليمية الراهنة مثل الأزمات القائمة في العراق وسوريا واليمن.

الوسوم

فريق العمل

طاقم عمل سيسنو بوست، هو طاقم من المحررين، الكتاب، المراسلين والصحفيين من مختلف المناطق الجغرافية، ليقدموا مزيجاً فريداً من التقارير والأخبار والمقالات ومنصة تدوينية للجمهور في المنطقة للتعبير عن أفكارهم وآرائهم.

أضف تعليق

أكتب تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *